الإغاثة الزراعية تنفذ تجربة مكافحة أمراض التربة والنيماتودا بالمبيدات الحيوية المنتجة محلياً

غزة - نفذت جمعية التنمية الزراعية "الإغاثة الزراعية "  تجربة مكافحة أمراض التربة والنيماتودا بالمبيدات الحيوية المنتجة محلياً وذلك  للحد من أمراض التربة 

وتأتي هذه  التجربة ضمن مشروع تحسين وصول صغار المنتجين الفلسطينيين وتقويتهم ضمن سلسة القيمة لمحاصيل الفاكهة ذات القيمة العالية والمجترات الصغيرة AMENCA3

وتهدف هذه  التجربة إلى الحد من انتشار أمراض التربة وخصوصا النيماتودا وأهمية التقليل من استخدام المبيدات الكيماوية ومعقمات التربة التي أثرت بالسلب على الكائنات الحية النافعة

واستهدفت التجربة مساحة 50دونم من محصولي العنب اللابذري والجوافة المزروعة في المنطقة الجنوبية وتم تطبيق التجربة بالتعاون مع وزارة الزراعة  وتعتبر هذه التجربة ضمن نطاق تشجيع الزراعة البيئية والزراعة الآمنة .

ويعتمد الحد من انتشار أمراض التربة وخصوصا النيماتودا على مجموعة من الممارسات الزراعية أهمها التقليل من استخدام المبيدات الكيماوية ومعقمات التربة التي تأثر بالسلب على الكائنات الحية النافعة ، حيث يؤدي استخدام هذه المبيدات يؤدي إلى خلل في توازن مكونات التربة والمساعد على انتشار أمراض التربة واستفحالها .

وسيعمل تسهيل انتاج المبيدات الحيوية  على التقليل من الضرر الناتج من استخدام المبيدات الزراعية وقتل الكائنات النافعة وسيفتح الأفق أمام الخبراء العاملين لإنتاج مبيدات حيوية لمكافحة أفات وأمراض أخرى .

ويذكر أن القطاع الزراعي يعاني من العديد من التحديات ومن أهمها الانتشار الواسع  لأمراض التربة وخصوصا الإصابة بالنيماتودا حيث تعتبر الأراضي في قطاع غزة موبوءة وذلك بسبب الاستخدام المفرط للمبيدات الكيميائية ، وقد أثر انتشار أمراض التربة وخصوصا (النيماتودا) إلى تراجع كبير في محصول الجوافة والعنب اللابذري