الإغاثة الزراعية توقع اتفاقية تأهيل 9كم طرق زراعية في شرق وجنوب نابلس

وقعت جمعية التنمية الزراعية ( الإغاثة الزراعية ) ممثلة بمديرها العام أ.منجد أبو جيش ، إتفاقية لتأهيل وشق طرق زراعية بطول 9 كم في مواقع بيتا ، بيت فوريك ، بيت دجن وبيت حسن في محافظة نابلس ، وتأتي هذه الإتفاقية ضمن مشروع " تعزيز صمود المزارعين من خلال تحسين الأمن الغذائي للأسر الأكثر ضعفاً في شرق وجنوب نابلس " .

وتهدف هذه الإتفاقية لتسهيل وصول المزارعين الى اراضيهم المهددة بالمصادرة في المواقع التي تعاني من انتشار البؤر الاستيطانية ، حيث تعاني هذه المنطقة من اعتداءات المستوطنين بشكل دائم من خلال الاعتداء بشكل مباشر على المزارعين أو من خلال تكسير الأشجار و تخريب المحاصيل للمزارعين ، وسيسهم وجود هذه الطرق في زيادة اعداد المزارعين في الأراضي الزراعية .

وقال مدير عام الإغاثة الزراعية منجد أبو جيش بأن المؤسسة ترى في هذه المشاريع طوق نجاة للأراضي الزراعية و المزارعين ، حيث تمكنهم مشاريع الطرق الزراعية من إيصال الخدمات الأخرى ( مياه ، كهرباء ) وإدخال الآليات الثقيلة والمعدات للأراضي الزراعي و بالتالي عدم تركها غير مستصلحة وفارغة بما يصد خطر الاستيطان والمصادرة عنها ، خصوصا أن الطرق الزراعية ستخدم في المواقع الست  ما مجموعه 3000 دونم زراعي مملوكة ل290 عائلة .

 

يُشار إلى أن الإغاثة الزراعية عملت خلال مسيرتها  الطويلة  على شق وتأهيل طرق زراعية بطول يزيد عن 3500 كم، وتأهيل واستصلاح ما يزيد عن 110 آلاف دونم في مختلف قرى وبلدات الضفة الغربية وقطاع غزة، مع التركيز بشكل خاص على مناطق الأغوار والمناطق المصنفة (ج) والمناطق الحدودية في قطاع غزة، نظراً لكونها مهددة بالمصادرة لصالح المشاريع الاستيطانية.