الإغاثة الزراعية توقع اتفاقيات توريد مستلزمات حدائق منزلية ومستلزمات ثروة حيوانية

 

وقعت جمعية التنمية الزراعية ( الإغاثة الزراعية ) ممثلة بمديرها العام أ . منجد أبو جيش و شركة دنيا الزراعة والبيطرة يمثلها السيد عامر دار خليل ، اتفاقيتين ، لتوريد مستلزمات ري حدائق منزلية و لتوريد مستلزمات معدنية لمربي الثروة الحيوانية ، وذلك ضمن أنشطة مشروع  تمكين المرأة الريفية  " صغار المزارعين – المرحلة الثالثة " الممول من مانوس يونيداس .

وتأتي هذه الإتفاقيات بهدف تعزيز حضور النساء في القطاع الزراعي من خلال تزويدهن بما يلزم لتطوير مشاريعهن ، حيث يتم العمل من خلال المشروع على تدريب وبناء قدرات 60 مزارعة في مواقع ( كفر مالك ، عجول ، كفر نعمة ) في محافظة رام الله ، بالإضافة لتزويدهم بمدخلات الانتاج اللازمة لتطوير المشاريع الخاصة بهن .

وقال منجد أبو جيش بأن المشروع يهدف لتحسين الوضع الاقتصادي و الاجتماعي للنساء في المناطق الريفية، بالإضافة لتعزيز الاستقلال الاقتصادي للمستفيدات من المشروع الموارد الزراعية و الأدوات اللازمة لزراعة الخضروات و الأشجار الأمنة.

وأضاف ابو جيش بأن المؤسسة تسعى بشكل استراتيجي للتعاقد مع موردين لهم خبرة كبيرة في القطاع الزراعي ، كما أكد ابو جيش على ضرورة تبادل الخبرات ونقلها ما بين الشركة الموردة والمهندسين الزراعيين في الإغاثة الزراعية

و أشاد السيد عامر دار خليل بالدور الذي تقوم به الإغاثة الزراعية لتنمية القطاع الزراعي الفلسطيني خصوصا من خلال دعم صغار المزارعين و المزارعات  .

و أضاف السيد عامر أن القطاع الزراعي يعاني بشكل من مشكلتين رئيسيتين هما الاحتلال و نقص الخبرات لدى المزارعين ، وأكد بدوره على ضرورة تظافر الجهود من أجل تجاوزهما .