الاغاثة الزراعية تستقبل وفداُ من الاتحاد الاوروبي ومؤسسة العمل ضد الجوع

غزة- استقبلت جمعية التنمية الزراعية "الاغاثة الزراعية" وفداً من الاتحاد الاوروبي ومؤسسة العمل ضد الجوع في المزرعة النموذجية في محافظة خانيونس والتي تم إنشاؤها بهدف تعزيز استقرار قطاع غزة.

وضم الوفد كل من جوني باسيل وآنا لوكيك من الاتحاد الاوروبي و زفتلانا كابوتسيان وفينيا ديامانتي من مؤسسة العمل ضد الجوع.

وكان في استقبال الوفد نداء ابو العطا منسقة العلاقات والتمويل وهاني الرملاوي منسق البرامج والمشاريع من الاغاثة الزراعية.

ورحب طاقم الاغاثة الزراعية بالوفد وعبر لهم عن قوة العلاقة التي تجمع الاغاثة والاتحاد الاوروبي.

فيما استعرض الطاقم الأوضاع الصعبة التى تعاني منها غزة والقطاع الزراعي خاصة حيث تم استعراض أبرز الصعوبات التي تواجه السكان، والتحديات التي تعيق النمو الاقتصادي.

واستعرض فريق مشروع العمل ضد الجوع تدخلات مشروع الشراكة بين العمل ضد الجوع والاغاثة الزراعية والممول من الاتحاد الاوروبي والتي يتم تنفيذها خلال العام 2022-2023 بعنوان" تعزيز الفرص الاقتصادية والدعم النفسي والاجتماعي ومشاركة سبل العيش/ PEOPLE.

تضمن اللقاء زيارة ميدانية للمزرعة النموذجية والتي استهدفت الاستثمار في التكنولوجيا وممارسات الاقتصاد الاخضر والطاقة المتجددة وادارة المياه وتجميعها.

وتطرق الطاقم الى التدخلات النوعية التي ساهمت في تقليل تكاليف الانتاج وزيادة الانتاجية وتحسين المعرفة بممارسات الاقتصاد الاخضر وتقديم نموذج تعلمي واقتصادي وبيئي للفاعلين في القطاع الزراعي.

واكد على اهتمام الاغاثة الزراعية في مجال ريادة الاعمال الزراعية باعتبارها أحد روافع الاقتصاد سيما وأنها تقوم على فكرة الابداع والابتكار والمساهمة في توسيع الخيارات لقطاع الشباب.

وثمن الوفد دور الإغاثة الزراعية في دعمها للقطاع الزراعي وتعزيز صمود المزارعين في مواجهة المخاطر والعمل على الحد منها، من خلال تنفيذ المشاريع التنموية والطارئة.