الإغاثة الزراعية تفتتح الدورة الـ 35 من برنامج تدريب المهندسين الزراعيين حديثي التخرج

افتتحت جمعية التنمية الزراعية (الإغاثة الزراعية ) الدورة التدريبية الخامسة والثلاثون من برنامج تدريب المهندسين الزراعيين حديثي التخرج في مركز نعيم خضر للتدريب في بلدة الزبابدة بجنين وذلك بحضور م. حسام أبو فارس رئيس مجلس الإدارة والمدير العام للإغاثة السيد منجد أبو جيش وبحضور م. لمى أبو بكر مدير عام مديرية زراعة جنوب جنين ود. سامر جرار مدير عام مركز البحوث الزراعية وم. جعفر صلاحات مدير عام زراعة محافظة طوباس وم.عفيف حنا رئيس بلدية الزبابدة وبمشاركة وحضور المهندسين الملتحقين بالدورة التدريبية وطواقم الإغاثة الزراعية الإدارية والفنية .

ورحب م.حسام أبو فارس رئيس مجلس الإدارة في كلمته الافتتاحية بالحضور والشركاء والمهندسين الجدد متمنياً لهم التوفيق في البرنامج ،  مستذكراً بأهمية واستدامة ونجاح هذا البرنامج منذ ما يزيد عن 35 عام ، وبأعداد الخريجيين منه الذين وصل عددهم ما يزيد عن 1400 مهندس ومهندسة معظمهم تقلد مناصب مهمة في هامة ومتقدمة في المؤسسات والوزرات والقطاع الخاص ، وذلك بما يتميز به خريجي البرنامج بالقدرة على الوصول الى سوق العمل والريادة في انشاء مشاريعهم الخاصة ، موصياً المتدربين الجدد بالاجتهاد والاستفادة قدر الإمكان من هذه الفرصة التدريبية في توسيع مداركهم وممارسة حياتهم المهنية متمنياً لهم مزيداً من النجاح.

وأكد مدير عام الإغاثة الزراعية أ. منجد أبو جيش على اهتمام المؤسسة في بناء قدرات العاملين في القطاع الزراعي وعلى رأسهم المهندسين الزراعيين حديثي التخرج ، وهو الأمر الذي يؤدي الى فتح افاق جديدة لهم وتشبيكهم مع سوق العمل ، بالإضافة لتحسين جودة الخدمات التي يقدمها المهندسين وخصوصا الإرشاد الزراعي .

من ناحيتها م. لمى أبو بكر مدير مديرية زراعة جنوب جنين شكرت الإغاثة الزراعية على هذا البرنامج المتميز وعلى الشراكة الحقيقية والتنسيق في العمل في مجالات متعددة وخصوصاً في بناء قدرات المهندسين الزراعيين في تكملة مسيرة المهندسين المهنية بعد تخرجهم من الجامعة ، ودعت المهندسين الى العمل على تعزيز روح العمل لديهم من اجل تعزيز صمود المزارعين في ارضيهم ، والعمل على التفكير الجدي في انشاء مشاريعهم الريادة الخاصة من خلال الاستفادة من فرص التمويل والقروض الزراعية متمنية لهم التوفيق

م.عفيف حنا رئيس بلدية الزبابدة رحب الحضور والمشاركين في الحفل في بلدة الزبابدة ، شاكراً على الإغاثة على هذا البرنامج وتميزه ودعا الى الشراكة والتعاون بين البلدية الإغاثة الزراعية في توفير كل ما يلزم من تعاون من مؤسسات بلدة الزبابدة في خدمة وتسهيل هذا البرنامج وفي كل ما يلزم في خدمة التنمية المستدامة

وقدم منسق برنامج تدريب المهندسين الزراعيين  م . عكرمة عدس ،عرضاً عن نشأة وتاريخ وتطور  البرنامج  منذ ما يزيد 30 عند انطلاقته في مدينة اريحا بصورته التطوعية وحتى تاريخ اليوم ، حيث وصل البرنامج الى دورته الحالية 35 في الضفة الغربية و 26 في غزة وما رافقها من تطور وتحديث مستمر على خططه التدريبية ومنهجياته تنفيذ بما يتناسب مع احتياجات سوق العمل التشغيلية والمهارات الفنية والتقنية المطلوبة في القطاع الزراعي ، موضوحاً بأن عدد المهندسين الزراعيين الملتحقين في الدورة الحالية بلغ 15 متدرب منهم 10 من الاناث و5 من الذكور والذين سيتلقون مجموعة كبيرة من التدريبات النظرية والعملية المكثفة خلال 6 شهور قادمة من حياة الدورة التدريبية