جهاز سم النحل تقنية جديدة توفرها الإغاثة الزراعية للرياديات بغزة

غزة - نجحت جمعية التنمية الزراعية -الإغاثة الزراعية-، اليوم الثلاثاء، في استجلاب جهاز لاستخراج سم النحل، الأول من نوعه في قطاع غزة.

وأشارت الإغاثة الزراعية في تقرير لها أن استخدام الجهاز من شأنه ان يحقق نتائج ايجابية في استخراج سم النحل بطريقة فاعلة مما يساهم في تحسين معدل استخراج سم النحل وبجودة عالية.

وسم النحل عبارة عن سائل عديم اللون طعمه مر وشديد الحموضة، وله تأثيرات متفاوتة على الأشخاص، حيث يتركب من حمض الهيدروكلوريك وحمض الخل وحمض الفوسفور والهستامين والأبامين والميتونين والبنين والسيستين وسم النحل ذو تفاعل حامضي نظراً لكثرة الأحماض في تركيبه.

وتبين الإغاثة في تقريرها أن استحضار هذا الجهاز يعد جزء من عملية الدعم التقني للمشاريع الريادية التي تم احتضانها في حاضنة الاعمال الزراعية بالإغاثة لافتًا الى انه تم تدريب تقني للرياديات على كيفية استخدام الجهاز بالطريقة الأمثل.

كما بين التقرير أنه تم توفير الجهاز لعدد من الرياديات ضمن مشروع الصمود والنمو الاقتصادي في القطاع الزراعي بغزة 2020-2023، و مشروع "نجاحها: تمكين الشابات الرياديات الفلسطينيات في القطاع الزراعي في الضفة الغربية وقطاع غزة" .

بدورها تقول الريادية سحر الكرنز - إحدى المستفيدات من مشروع الصمود والنمو الاقتصادي- ان سمَّ النحل يمكن أن يستخدم في أشكال علاجية مختلفة من شأنها المساهمة في شفاء من الكثير من الأمراض التي تصيب الانسان لاحتوائه على البيبتيدات والأنزيمات المفيدة.

وتعرب عن أملها بان يساهم هذا الجهاز في تطوير عملها وتحقيق عائد اقتصادي معربة عن شكرها للإغاثة الزراعية التي تعمل على تنمية قدراتها وتزويدها بالمعارف والخبرات المتطورة بما يخدم تطوير اليات العمل وتحقيق عائد أفضل.

وبحسب دراسات بحثية يعد سم النحل من العلاجات البديلة للكثير من الأمراض لاحتوائه على الأنزيمات المفيدة للجهاز العصبي، ولمعالجة الالتهابات، كما يستخدم لعلاج الأنواع المختلفة من مرض السرطان، ويقاوم نشاط الفيروسات، ويمكن الاستفادة منه عن طريق التعرض للسع المباشر، أو من خلال الحقن اليدوي.

يحتوي على 63 مكونًا، منهم الإنزيما والفيرومونات، الهيستامين، الببتيدات، ويستخدم في معالجة حالات التحسس مثل الربو؛ وذلك بتحفيزه على إنتاج الخلايا التائية، التي تمنع الاستجابة التحسسية.

الريادية منار ابو صقر وهي احدى المستفيدات من مشروع نجاحها قالت إن "الجهاز من شأنه ان يعزز عملنا ويساهم في زيادة دخلنا كم ان فاعل وسهل العمل من خلاله".

وبين تقرير الإغاثة أن سم النحل يستعمل أيضًا في تصنيع مواد تجميل طبيعية هو من أحد المشاريع التي يتم احتضانها حالياً في حاضنة الاعمال الزراعية، الذي تم إنشاؤه وتطويره من خلال مشروع الصمود والنمو الاقتصادي في القطاع الزراعي بغزة.

يشار إلى أن الجهاز عبارة عن إطار خشبي ذو ابعاد 40 سم ارتفاع و 19 سم عرض ومغطى بلوح زجاجي، بداخله دائرة كهربائية من السلك المعدني المقاوم، إضافة انه مزود بلمبة صغيرة لدلالة أن الجهاز يعمل، وهذا الجهاز يتم تعليقه داخل صندوق النحل.