هبة ابو جزر الدفيئات الزراعية التغيير الذي يقود الى النجاح

غزة - تكافح المزارعة هبة أبو جزر (27 عامًا) من منطقة الشوكة شرق رفح جنوب مدينة غزة من أجل إعالة أسرتها المكونة من 3 أفراد، وتواصل العمل ليل نهار برفقة زوجها في زراعة أرضها

ومع تطور عملها في الزراعة  أضحت المزارعة ابو جزر بحاجة ماسة لتوفير قطعة أرض بجوار منزلها لكنها لم تستطع توفير مدخلات لعملها الزراعي، حيث تسعى من خلاله إلى توفير احتياجات أسرتها الاساسية .

واجهت ابو جزر خلال مسيرة عملها الكثير من المصاعب كمزارعة وأم حيث لديها طفل تعيله بعمر 4 أشهر يحتاج إلى عناية بالإضافة الى تأثير جائحة كورونا ، ورغم ذلك تصر على تطوير زراعتها وتعلم أساليب جديدة، وهو ما تحقق بالفعل عندما تم قبول اسمها ضمن مشروع " الاستجابة لكوفيد-19 " الممول من الكريستين-إيد والمنفذ من قبل جمعية التنمية الزراعية ( الاغاثة الزراعية)

وتضيف واجهنا الكثير من الصعوبات والتحديات في السنوات الماضية بفعل انقطاع التيار الكهربائي وارتفاع نسبة ملوحة المياه والتكلفة الزراعية، وما ترتب من آثار مدمرة جراء التغير المناخي الذي انعكس سلبًا على المواسم الزراعية، وكانت الإغاثة الزراعية في كل مرة المنقذ الرئيس لنا فهي تعمل عبر طواقمها من المهندسين معنا طيلة هذه السنوات وتساهم في تقديم الحلول العاجلة التي تخفف عنا حجم الكوارث والخسائر

تقول ابو جزر "بعد أن تم تنفيذ المشروع "تركيب دفيئة زراعية مع مدخلاتها بمساحة 67.5 التي انشاتها الاغاثة الزراعية بجانب المنزل استطاعت أن توفر احتياجات الاسرة بسهولة من أغذية وخضراوات إضافة إلى انه يمكن استغلالها على مدار العام ، وعدم قطع مسافات طويلة للعمل  في الزراعة، كما استطاعت أن ترمم بيتها من خلال الايرادات التي كانت تجمعها من خلال بيعها للفائض من المحصول.

ومنذ تسلمها المدخلات الزراعية، زرعت ابو جزر البندورة والخيار والفلفل و الفلفل الحلو

تقول ابو جزر "إنها ومعظم العاملات في القطاع الزراعي بالمنطقة ليس بمقدورهم تحمل تكلفة شراء المدخلات الزراعية وتركيب دفيئات حيث كانت هذه المساعدة بمثابة تعزيز صمود حقيقي للمزارعين/ات الذين يمتلكون أراضي ويعتمدون عليها بشكل أساسي في إعالة أسرهم.

وتصف ابو جزر المدخلات الزراعية التي استلمتها بـ"الممتازة" وتضيف ان لهذا المشروع عظيم الأثر ، وبدء التغير الذي يقود الى النجاح وتحقيق نتائج أفضل من حيث الإنتاج والجودة.

وتقول إن "الدفيئة كانت طوق نجاه لعائلتها حيث مكنتهم من زيادة الإنتاجية وتنوع المحاصيل وتحقيق أرباح مجدية وان الدفيئة كانت ناجحة جدًا، حيث أسهمت في تحسين ظروف عائلتي الاقتصادية، إضافة إلى الاستفادة الهائلة من الزيارات الارشادية لطواقم الإغاثة الزراعية واكتساب مهارات وخبرات زراعية جديدة.

وأعربت ابو جزر عن أملها بالحصول على مدخلات جديدة لتوسيع الدفيئة الزراعية وتقديم مساعدات نقدية مشروطة لاستكمال الحديقة المنزلية