الاغاثة الزراعية توقع اتفاقيات استفادة مع 17 مستفيد ومستفيدة ضمن مشروع تمكين الشباب الفلسطيني في المناطق (ج) بطريقة منصفة ومستدامة ضد COVID-19

قامت الاغاثة الزراعية بتوقيع اتفاقيات استفادة مع 17 مستفيد ومستفيدة ضمن مشروع " تمكين الشباب الفلسطيني في مناطق (ج) بطريقة منصفة ومستدامة ضد COVID-19  " في مقر الاغاثة الزراعية في رام الله. ويذكر ان هذا المشروع ممول من قبل التعاون الإسباني ومنفذ من قبل الإغاثة الزراعية بالشراكة مع مؤسسة FPS. يأتي توقيع الاتفاقيات تمهيدا لبدء التنفيذ الفعلي على الأرض لهذه المشاريع والتي تنوعت مواضيعها تركزت غالبيتها في مناطق الاغوار المهمشة.

رحب مدير عام الإغاثة الزراعية أ.منجد ابو جيش بالحضور و عبر عن فخره بالمشاريع المتأهلة وامله الكبير بأن تخدم هذه المشاريع  في توفير فرص عمل لأكبر عدد من الشباب والشابات وخاصة من سكان المناطق المهمشة. واكد أبو جيش ان هذا المشروع يأتي ضمن مجموعة مشاريع تنفذها المؤسسة بهدف تمكين الشباب وتوفير فرص عمل لهم في ظل الظروف السياسية والاقتصادية الراهنة.  

ويذكر انه في مرحلة سابقة من المشروع قامت الإغاثة الزراعية بعقد فترة احتضان ل 30 شاب وفتاة من أصحاب الأفكار الريادية الزراعية لمدة تزيد عن 3 أشهر استطاعوا من خلالها تطوير مهاراتهم الشخصية والتقنية للوصول الى 30 خطة عمل لمشاريع زراعية جاهزة للتنفيذ وتخلل تلك الفترة أيضا ورش تشبيك وتسهيل الوصول لمصادر التمويل. وفي نهاية تلك المرحلة تم اختيار 17 فكرة زراعية ريادية للحصول على المنحة المقدمة من المشروع للبدء بتنفيذ هذه المشاريع.

يشار الى أن مشروع " تمكين الشباب الفلسطيني في مناطق (ج) بطريقة مستدامة ومنصفة في مواجهة covid- 19 من خلال الأعمال الزراعية " يستهدف الشباب من الفئة العمرية 19-35 الذين تعرضوا للبطالة بسبب تفشي فايروس كورونا ، كما يهدف المشروع لتعزيز قدرات الفئة المستفيدة من خلال إكسابهم معارف ومهارات تقنية في مجال ادارة المشاريع الزراعية وذلك لتخفيف الاعتماد على الاستيراد ، بالإضافة لتنمية القطاع التعليمي الفلسطيني من خلال العمل على تطوير المناهج الدراسية بما يتلاءم مع احتياجات سوق العمل الفلسطيني ،و تقديم دعم للشباب الفلسطيني بهدف ايجاد فرص عمل مدرة للدخل من خلال مشاريع صغيرة وخلق بيئة حاضنة للمبادرات الريادية الشبابية في المجال الزراعي ومساندة هذه المبادرات بشكل يضمن نجاحها .