الاغاثة الزراعية توقع اتفاقية مشروع " الاستجابة الطارئة والانعاش المبكر بعد عدوان 2021 على قطاع غزة "

غزة -  وقعت جمعية التنمية الزراعية  "الإغاثة الزراعية " اتفاقية مشروع " الاستجابة الطارئة والانعاش المبكر بعد عدوان 2021 على قطاع غزة " بالشراكة مع مؤسسة PARCIC بتمويل من الحكومة اليابانية

ويأتي هذا المشروع لتعزيز الصمود المزارعين والى استعادة القدرة الانتاجية لمربي الدواجن والنحل ودعما للقطاع الزراعي بصفة خاصة والاقتصاد الغزي بصفة عامة

 ويستهدف المشروع ما يقارب 550 أسرة فقيرة من المزارعين والعاملين في القطاع الزراعي المتضررين بصورة كلية او جزئية في منطقتي غزة والشمال خلال العدوان الاخير على القطاع

علما ان المشروع ينقسم الى مرحلتين اساسيتين: مرحلة الانعاش المبكر حيث سيتم من خلالها توزيع سلات غذائية طازج وجاف اضافة الى مواد صحية، ومرحلة التعافي المبكر  والتي من خلالها سيتم تشغيل 75 عامل ضمن برنامج العمل مقابل المال ، اضافة الى دعم عدد  من مربي الدواجن والمناحل من خلال تقديم الدعم الفني من الخبراء المختصين وتوزيع بعض الاحتياجات الاساسية لمدخلات الانتاج الازمة لاستمرار العملية الانتاجية.

ومن الجدير بالذكر ان المنهجية المتبعة في هذا المشروع هي من المزارع الفقير الى الاسر الفقيرة ، باختيار صغار المزارعين لتوريد السلات الغذائية بأسعار عادلة  للمساهمة في تعزيز صمودهم  لاسيما وانهم يواجهون صعوبة في تسويق منتجاتهم وتسهيل وصولها الى السوق  بالإضافة الى المساهمة  في استدامة الأمن الغذائي وسبل العيش للأسر الهشة .