الإغاثة الزراعية تنظم لقاء تدريبي حول

 

 

غزة - نظمت جمعية التنمية الزراعية"الإغاثة الزراعية" لقاءاً تدريبياً بعنوان "الكتابة الصحفية " ، واستهدف اللقاء التدريبي الذي عقد عبر التقنية الرقمية "زوم" مجموعة من المهندسين والمتطوعين في المؤسسة

ويأتي هذا التدريب ضمن أنشطة  مشروع  " برنامج تدريب المهندسين الزراعيين حديثي التخرج  في دورته ال"25 " الذي تنفذه الإغاثة الزراعية بتمويل من لوكسمبرج.

وتمحور التدريب حول أهمية الإعلام ودوره في تسويق المشاريع التنموية المختلفة و تعزيز دور المهندسين الزراعيين في المجتمع بصورة سليمة تمكنهم من الاندماج في سوق العمل

و يأتي هذا التدريب انسجاماً مع المشروع الهادف إلى تزويدهم بالمهارات والخبرات العلمية والعملية وزيادة المساحة التنافسية بينهم في الميدان.

ويعتبر هذا التدريب هو المتخصص في تدريب المهندسين الزراعيين وتنميتهم وسد الفجوات ما بين متطلبات سوق العمل وقدراتهم في ظل ضعف الفرص وندرتها.

بدورها تناولت المدربة خلال اللقاء التدريبي أهمية الإعلام والفرق بين الإعلام التقليدي والرقمي مشيرة إلى أنه –أي الإعلام- بات الأداة الأقوى في النهوض بواقع المجتمعات وتحديد توجهاتها.

وأكدت أن الإعلام يرسم اليوم ما يمكن أن نطلق عليها الخريطة الإدراكية الوجدانية للشعوب لافتة إلى أن وسائل الإعلام الحديثة مصطلحًا واسعًا يصف العديد من وسائل الإعلام التي تستخدم لأغراض كثيرة مختلفة.

ونبهت إلى الفروق بين الإعلام الرقمي و التقليدي حيث يتمثل الرقمي  بكونه تفاعلي، استخدامه للتقنيات الرقمية، وتقنيات الإنترنت والهواتف المحمولة، نشا بواسطة الجمهور ويوجهها المستخدمون, قصر عمر المعلومات و لا يلتزم بالمعايير الصحفية والأخلاقية.

وأشارت إلى أن الإعلام التقليدي الذي يتمثل في الصحف والإذاعة والتلفزيون وأنه يسعى للاستفادة من الإعلام الرقمي من حيث إنشاء مواقع الكترونية خاصة به واعتماده على بث فيديوهات كمشاركة من الجمهور لاسيما في المناطق التي يصعب الوصول إليها لحظة وقوع الحدث.

كما تم خلال التدريب التعرف على الفنون الصحفية المختلفة والتدريب على كتابة الخبر الصحفي.

وفي ختام التدريب أكد المشاركون على ضرورة تزويدهم بتقنيات الإعلام الحديث وكيفية الخوض في إعداد حملات مناصرة رقمية للعديد من القضايا ذات العلاقة بتخصصهم.