الاغاثة الزراعية تطلق مشروع استصلاح الاراضي المهددة في شمال الضفة الغربية

قلقيلية – أطلقت جمعية التنمية الزراعية ( الاغاثة الزراعية ) مشروع "استصلاح الاراضي المهددة في شمال الضفة الغربية " ، الممول من الصندوق العربي للانماء الاقتصادي والاجتماعي وبالتنسيق مع وزارة الزراعة في بلدتي جيوس وفلامية بمحافظة قلقيلية ، حيث شارك في إطلاق المشروع محافظ محافظة قلقيلية اللواء رافع رواجبة و مدير فرع الشمال في الاغاثة الزراعية الدكتور عاهد زنابيط والسيد يعقوب عصفور  مدير عام الحكم المحلي بمحافظة قلقيلية والمهندس اسامة ابو حمدة ممثل عن مديرية زراعة قلقيلية وممثلين عن مجلس قروي فلامية وبلدية جيوس وممثلين عن المزارعين والجمعيات من الموقعين .

ورحب السيد يعقوب عصفور مدير عام الحكم المحلي  بالحضور وشكر الاغاثة الزراعية على المشاريع المقدمة للمنطقة التي تهدف الى تعزيز صمود المزارعين .

بدوره ثمن محافظ محافظة قلقيلية اللواء رافع رواجبة دور الاغاثة الزراعية مؤكدا على ان هذه المشاريع تساهم في تعزيز صمود المواطنين وتثبتهم في اراضيهم لمواجهة سياسات الاحتلال الظالمة التي تهدف لدفعهم بإتجاه تركهم لأراضيهم لخدمة المشاريع الاستيطانية في المحافظة .

وقدم الدكتور عاهد زنابيط مدير فرع الشمال بالاغاثة الزراعية نبذة عن المشروع واهدافه، حيث  يهدف المشروع لتعزيز صمود المزارعين في الأرضي المهددة من قبل  الاحتلال والمستوطنين ، وذلك من خلال تنفيذ أنشطة  تأهيل أراضي زراعية، شق و تأهيل طرق زراعية، انشاء شبكات ري جماعية  في مواقع المشروع والتي يعاني فيها المزارعين من اعتداءات الاحتلال والمستوطنين.

وأكد المهندس اسامة ابو حمدة ممثل مديرية الزراعة بمحافظة قلقيلية على الدور الفاعل والتشاركية وتكاملية بين الاغاثة الزراعية ووزارة الزراعة بتنفيذ المشاريع لانجاحها وايصال الخدمة بشكل المطلوب       

وقدم مشرف المشروع  المهندس محمود ابو حمدان شرح مفصل عن المشروع من حيث الشروط والمعايير والمواصفات وعن الآلية التي سيتم فيها اختيار المستفيدين وآلية تشكيل لجنة ممثلة عن المزارعين في كل موقع .